التربية والتعليم

امتحانات المتعلمين المعوقين: الإعفاء آخر الدواء

كتبت فاتن الحاج: تنطلق الامتحانات الرسمية مع الشهادة المتوسطة (البريفيه)، إذ يترشح 59252 تلميذاً في 314 مركزاً في كل لبنان. وقد أُعفي 371 تلميذاً من ذوي الاحتياجات الخاصة من أصل 561 تلميذاً تقدموا بطلبات الإعفاء. الممتحنون الآخرون يجرون امتحاناتهم في مركز ثانوية عبدالله العلايلي المختص، مركز سرطان الأطفال (السان جود) وعدد من المستشفيات

بيروت: نتائج التدقيق بأهلية المدارس الرسمية

من اليمين، الزملاء عبد الصمد، اللقيس، العمار في المؤتمر الصحافي بتاريخ 4 ت2 2015

عقد اتحاد المقعدين اللبنانيين بمشاركة "مرصد حقوق الأشخاص المعوقين" مؤتمرا صحافيا في نادي الصحافة في فرن الشباك، بتاريخ 4 تشرين الثاني 2015، عرضت خلاله رئيسة الاتحاد سيلفانا اللقيس وعضو الاتحاد ياسر عماد تقريرا مفصلا عن نتائج التدقيق الميداني، قالا فيه: "أظهرت نتائج التدقيق الميداني الذي قامت به فرق "حملة حقي" ومتطوعو "اتحاد المقعدين اللبنانيين"، في 21 تشرين الأول الماضي، بالتعاون مع الجمعيات والحملات الصديقة، عدم صحة قول وزارة التربية والتعليم العالي في اجتماع لجنة حقوق الإنسان النيابية المتعلق بالقانون 220/2000 إنها قامت بكل ما هو متوجب عليها تجاه فئة المتعلمين المعوقين الذين تصل نسبتهم إل

بيروت: تدقيق بمدى أهلية المدارس لاستقبال المتعلمين المعوقين

انطلاقة الفرق من أمام وزارة التربية بتاريخ 21 ت1 2015

جالت فرق التدقيق التابعة لاتحاد المقعدين اللبنانيين، بمشاركة "مرصد حقوق الأشخاص المعوقين"، بتاريخ 21 تشرين الأول 2015، على مدارس وثانويات بيروت الرسمية للتدقيق في التجهيزات الهندسية لدمج التلامذة المعوقين واجراء الامتحانات التي انجزتها وزارة التربية، وفق ما ابلغه ممثل وزير التربية والتعليم العالي الياس بو صعب في اجتماع اللجنة النيابية لحقوق الانسان خلال مناقشة تطبيق القانون 2000/220 في 8 حزيران الماضي.

المدرس الرسمية "مانعني اتعلم!"

شارك "مرصد حقوق الأشخاص المعوقين" في الاعتصام الذي نفذه "اتحاد المقعدين اللبنانيين" - حملة حقي، في 13 تشرين الأول 2015، أمام مبنى وزارة التربية، احتجاجا على "التهميش التاريخي لحقوق الاشخاص المعوقين والذين يمثلون 10 في المئة من اللبنانيين"، وللمطالبة بـ"تطبيق الاستراتيجية الوطنية للدمج، بما فيها خطة الدمج التربوي من خلال تجهيز جميع المدارس والمهنيات والجامعة اللبنانية بفروعها كافة.